اخبار سوريا لايف

أنشيلوتي بعد إصابة ألابا بالرباط الصليبي: تحملنا الكثير ولم أشهد ذلك في فريقي مطلقًا

تحدث كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد، بعد فوز فريقه أمام فياريال بالدوري الإسباني، وعلّق على إصابة ديفيد ألابا.




وتغلب ريال مدريد على فياريال بنتيجة 4-1، ليتصدر الدوري الإسباني مؤقتًا متقدمًا بفارق نقطة عن جيرونا.







وافتتح أنشيلوتي الحديث عن إصابة ديفيد ألابا، وقد أعلن ريال مدريد في بيان رسمي إصابته بالرباط الصليبي.

وقال أنشيلوتي: “لم أتحدث مع ألابا، أعتقد أنه كان هناك تقرير طبي بالفعل أفاد بوجود إصابة في الرباط الصليبي”.

وأضاف: “إنه أمر مؤسف، إنه أمر محزن للغاية، ولم يحدث لي مطلقًا أن تعرض فريقي لثلاث إصابات في الرباط الصليبي في أربعة أشهر، لقد تحملنا وفعلنا المزيد أكثر مما كان يعتقده الناس”.

وعن إمكانية إجراء تعاقدات في انتقالات يناير، علّق: “يجب على الفريق الصمود، على الرغم من أننا سنرى ما إذا كان بإمكاننا القيام بشيء ما”.

وانتقل للحديث عن الفوز أمام فياريال الذي منحه الصدارة مؤقتًا بفارق نقطة عن جيرونا، وأردف: “في الوقت الحالي، جيرونا هو المنافس الأكبر، لكن الموسم طويل جدًا، سيكون الدوري الذي سيتنافس فيه أتلتيكو مدريد وبرشلونة حتى النهاية”.

وأستطرد أنشيلوتي: “بيلينجهام هو بطل المباراة، لقد لعب بشكل جيد للغاية، وكان يقاتل دائمًا، لقد أخرجته من الملعب لتجنب المشاكل، وعندما أستطيع تجنبها، أفعل ذلك، لقد كان يعاني من مشاكل في الكتف وعندما أستطيع استبداله أفعل ذلك”.

وأكد: “الضغط الذي قمنا به اليوم كان مذهلاً، لقد سار بشكل جيد للغاية، وهو أفضل ما في الموسم، عندما تضغط عاليًا، فإنك تتمتع بسرعة لعب عالية وهذا يناسبنا بدون الكرة وبكثافة”.

وبشأن الثنائي ميندي وكارفاخال، أوضح أنشيلوتي: “كارفاخال يمكن أن يلعب ضد ألافيس، لكننا لن نخاطر به، ميندي أراد الخروج بسبب ألم عضلي وفضلت تغييره”.

وعن عودة تشواميني، أفاد: “هذا هو الخيار الأول الذي نعده في الوقت الحالي في مركز قلب الدفاع، لقد أدى أداءً جيدًا للغاية في المباراة ضد أوساسونا، هو ليس كقلب دفاع، لكنها حالة طارئة، ويمكنه اللعب”.

وبشأن إيدير ميليتاو الذي يتعافى من إصابة الرباط الصليبي، أستطرد: “إنه متوقع عودته هذا الموسم، تعافيه يسير بشكل جيد للغاية، مثل كورتوا، لم نختبر عودته بعد ولكن سيكون ذلك قبل نهاية الموسم”.

وحول الصدارة، استرسل أنشيلوتي: “نعتقد أننا نؤدي بشكل جيد للغاية، لقد كانت واحدة من أفضل المباريات، من حيث الضغط”.

وفيما يتعلق بالمصابين فينيسيوس جونيور وكامافينجا، أشار: “كلاهما مع أردا جولر، سيكونان جاهزين بعد العطلة (أعياد الميلاد المجيد)”.

وأتم بشأن حراس المرمى في الفريق: “ما يدور في ذهني هو الفوز بالمباراة يوم الخميس والذهاب في إجازة، أنا لا أفكر في الأمر بعد لأن لدي شيئين مهمين للغاية لأقوم بهما”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى